هكذا أعلن النظام الجزائري الحرب على المجتمع الدولي

قناة م 99
استشاط العسكر الجزائري غضبا بفعل القرار الأخير لمجلس الأمن بخصوص ملف الصحراء المغربية، وذلك لما يتضمنه هذا القرار من مستجدات غير مسبوقة تصب في مصلحة المغرب وقضيته الوطنية.

وتفاعلت الإدارة الجزائرية مع هذا القرار ببيان أصدرته وزارة الخارجية الجزائرية، حملت فيه المسؤولية لكل الأطراف إلا لها وصنيعتها “البوليساريو”.

وعلق الأستاذ الجامعي والمحلل السياسي المغربي عبد الرحيم منار السليمي، على بيان العسكر الجزائري، بالقول: “خارجية نظام الكابرانات تصدر بيان دولة الحمقى، البيان يصف مجلس الأمن بأنه “غير مسؤول”، بل إن الحمق يصل بدولة الكابرانات إلى صياغة فقرة في بيان خارجيتها يمكن وصفها بأنها دعوة الى الحرب ضد المغرب والمجتمع الدولي بسبب مليشيات البوليساريو الطائشة”.

وأضاف ذات المتحدث، في تدوينة على صفحته ب”فيسبوك”، أنه “لقد بات واضحا من خلال البيان أن المغرب يوجد بجوار نظام عسكري طائش دخل مرحلة مواجهة مجلس الأمن”.
M99TV
www.m99.ma


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...