محمد العربي المرابط برلماني عن دائرة المضيق الفنيدق..تنفيذ لوعود انتخابية في أقل من شهرين بمرفعاته البرلمانية

قناة م ٩٩
إمتاز السيد محمد العربي المرابط بكفاءة فكرية والثقافية وسياسية اكتسبها على مر سنوات قضاها بالعمل الجمعوي والخيري والسياسي مكنته من النظر السديد والعميق والبعيد في القضايا التي تعرض عليه، وبما أهله للمساهمة، بمعية فريقه البرلماني، في صياغة مقترحات قوانين، والدفاع عنها أثناء المناقشة، في اللجان البرلمانية.

وقد اكتسب كفاءة نضالية وأخلاقية التي مكنته من امتلاك قاعدة شعبية وازنة وحقيقية، تم تحصيلها عبر مسار طويل من التضحيات والنضال ونكران الذات،والتفاعل الإيجابي والناجع مع المواطنين والمواطنات، بناء على أخلاقيات الصدق والنزاهةومشروعية المواقف المعروف بها.

وحسب بعض تصريحات ساكنة المنطقة (مرتيل المضيق الفنيدق العليين بنيونش ) لقناة M99tv اتسمت صيفاته بالإيمان الواعي الوطني و بالمهمة المنوطة به وإدراكه بأنها مهمة وطنية بالدرجة الأولى،و إنها التزامات، لا امتيازات وإكراميات وخدمات خاصة، ولذلك يعود مباشرة إلى إيمانه بمزاولة عمله حتى انتهاء فترة انتدابه وتقديم الحساب. وعليه، فإن صفاته البرلمانية مبدئيا تكليف لا تشريف، ولا تكون تشريفا إلا بعد القيام بالمهمة والنجاح فيها.

والمؤشرات هي الوقوف على نوعية الخدمات ورضا المواطنين والمواطنات، الرضا الحقيقي، لا المُهادن أو المنافق..لأنه لا يطلب شيئا لذاته، ولأن عمله اختيار شخصي، وانتداب مبدئي نضالي، الأصل فيه المساهمة في خدمة الوطن، لا التهافت على الامتيازات، والجري وراء أبواب الريع، فكيف والأمر يتعلق بوطن أكثر سكانه فقراء، وطبقته المتوسطة يضيق هامشها يوما بعد آخر مرة أخرى،و سيكون مفيدا لبلدنا، بين الحين والآخر أن يكون مثل هكذا ممثلين الأمة.

والجدير بالذكر أن النائب البرلماني عن دائرة المضيق الفنيدق السيد العربي المرابط خدوما ومعطاءا في زرع أسئلته داخل حقل البرلمان، فقد شملت مداخلاته الفلاح المتضرر و الطالب المغلوب على أمره بالجامعات والمعطل البسيط ، و كذا البحارة ومعاناتهم بالإقليم وخصتا بحارة مرتيل، وعن حلمهم بمرفأ يضمن مستقبلهم …كما أبدى غيرته على منطقة مرتيل التي إفتقرت لمستشفى وايضا لفت الانتباه نحو الضرر الذي تعانيه ساكنة الديزة، وحي المنبت من عدم تسوية وضعيتهم العقارية وإدخال الماء والكهرباء …والبنية التحتية ..
MTV99
WWW.m99.ma


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...