ملاسنات بين مشجع مغربي في أمريكا و وحيد خليلوزيتش

قناة م 99
دخل وحيد خاليلوزيتش، مدرب المنتخب الوطني لكرة القدم، في ملاسنات حادة مع أحد أنصار «الأسود»، على هامش المباراة الودية التي جمعت بين المنتخب المغربي ونظيره الأمريكي، التي أجريت في الساعات الأولى من صباح أول أمس الخميس، على أرضية ملعب «تي كيول» بمدينة سينسيناتي بولاية أوهايو الأمريكية، برسم التحضير لمونديال قطر 2022.

ولاحق أحد مناصري المنتخب الوطني المدرب وحيد بعد نهاية المواجهة، ووجه إليه انتقادات لاذعة، وطالبه بضرورة الرحيل عن منصبه والابتعاد عن «الأسود»، قبل أن يتمادى في ذلك وينهال بالسب على الناخب الوطني، هذا الأخير الذي دخل في ملاسنات حادة مع المشجع، حيث لولا تدخل رجال الأمن الذين أبعدوا مدرب المنتخب المغربي، لتطور الأمر إلى حد الاشتباك.

ولم يستسغ خاليلوزيتش الأمر، خصوصا أنه تعرض لمضايقات كثيرة، خلال المباراة الودية ضد المنتخب الأمريكي، سيما أن المشجعين بادروا إلى مطالبته بالرحيل بعد الهزيمة القاسية بثلاثية. وحسب مصادر «الأخبار» بعين المكان، فإن الجماهير المغربية حاصرت وحيد من خلال مطالبته بالرحيل، كما تم رفع لافتات كتبت عليها عبارة «ارحل»، ناهيك عن صيحات الجماهير خلال المباراة وبعدها، والمطالبة بعودة اللاعب المغربي حكيم زياش إلى صفوف المنتخب الوطني.

من جهة أخرى، كشف مصدر مسؤول داخل الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أن ما أثير في الآونة الأخيرة حول إمكانية رحيل خاليلوزيتش عن المنتخب المغربي، لا أساس له من الصحة.

وتابع المصدر ذاته أن خاليلوزيتش لا يمكن تقييم أدائه في مباراة ودية، وأن المنتخب الوطني مقبل على مواجهتين مهمتين، ضد كل من جنوب إفريقيا وليبيريا، برسم التصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا بالكوت ديفوار، وبالتالي لا يمكن إقالته في هذا التوقيت على الأقل.

وختم المصدر نفسه حديثه من خلال الإشارة إلى أن قرار رحيل وحيد خاليلوزيتش، أو بقائه، لا يمكن أن يتم اتخاذه بين ليلة وضحاها، وأن أداء «الأسود» خلال المرحلة القادمة، من شأنه أن يكون حاسما في اتخاذ أي قرار. كما أن الاجتماعات الأخيرة التي عقدها فوزي لقجع، رئيس جامعة كرة القدم الوطنية، وخاليلوزيتش خلصت إلى استمرار الأخير مدربا للمنتخب المغربي، شريطة إعادة اللاعبين المبعدين، وتقديم أداء جيد خلال المرحلة المقبلة.
M99TV
www.m99.ma


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...