رئيس غينيا بيسا يغادر تونس احتجاجا على استقبال زعيم منظمة البوليزاريو الإرهابية والسنغال تحتج.

قناةم٩٩
افاد مصدر ديبلوماسي لقناة م٩٩ اليوم السبت أن رئيس غينيا بيساو والرئيس الحالي للمجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا “الإيكواس” أومارو سيسوكو إمبالو، غادر المؤتمر الثامن لمؤتمر طوكيو الدولي حول التنمية الأفريقية “تيكاد”، الذي افتتح في تونس العاصمة إحتجاجا على مشاركة “البوليساريو” التي فرضتها تونس.

وقد عزز هذا القرار موقف عدد كبير من البلدان الأفريقية، بما في ذلك السينغال، التي أعربت عن أسفها، لأن اجتماع تيكاد هذا تميز بغياب المغرب، العضو البارز في الاتحاد الأفريقي، لعدم وجود توافق في الآراء بشأن مسألة التمثيل.

وللإشارة فقد قرر المغرب عدم المشاركة في قمة التيكاد الثامنة التي تعقد في تونس يومي 27 و 28 أغسطس وإستدعاء سفير جلالة الملك لدى تونس للتشاور على الفور “في أعقاب موقف هذا البلد في إطار اليابان. – منتدى التعاون الإفريقي الذي يؤكد بشكل صارخ عداءها للمملكة “،بينما غادر سفير تونس الرباط متجها الى العاصمية التونسية.
www.m99.ma


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...